اخبار العالم

بالفيديو .. لحظة استشهاد شيرين أبو عاقلة بالقناص في رأسها أثناء المواجهات في جنين

قال بيان لشبكة الجزيرة الإعلامية إن مراسلتها في الضفة الغربية المحتلة شيرين أبو عاقلة قد قُتلت برصاص الجيش الإسرائيلي، لكن مصادر إسرائيلية تقول إن المراسلة قد لقيت مصرعها نتيجة إطلاق نار عشوائي من قبل مسلحين فلسطينيين في مخيم جنين.

وقد أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية استشهاد مراسلة الجزيرة الزميلة شيرين أبو عاقلة برصاص الجيش الإسرائيلي خلال تغطيتها لاقتحام قواته مخيم جنين شمالي الضفة الغربية المحتلة.

مقتل شيرين أبو عاقلة جريمة كبرى

وقالت الوزارة في تصريح على صفحتها في فيسبوك إن الزميلة شيرين أصيبت برصاص حي في الرأس، بينما أصيب الصحفي علي السمودي برصاص حي في الظهر، مشيرة إلى أن وضعه مستقر حتى الآن.

وجاء في بيان لشبكة الجزيرة الإعلامية “في جريمة قتل مفجعة تخرق القوانين والأعراف الدولية أقدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي وبدم بارد على اغتيال مراسلتنا شيرين”.

ودانت الشبكة “هذه الجريمة البشعة التي يراد من خلالها منع الإعلام من أداء رسالته” . لذلك وقد أضافت “نحمل الحكومة الإسرائيلية وقوات الاحتلال مسؤولية مقتل الزميلة الراحلة شيرين”.

وطالبت شبكة الجزيرة الإعلامية المجتمع الدولي بإدانة ومحاسبة قوات الاحتلال الإسرائيلي لتعمدها استهداف وقتل الزميلة شيرين أبو عاقلة.

كما أظهر فيديو آخر مؤثر اللحظات الأولى لاستشهاد الصحفية؛ إذ بدا جموع الحاضرين في حالة صدمة وتأثر لحظة إعلام المسؤولين في المستشفى عن استشهادها، بينما كانوا يلقون عليها نظرة بعد وفاتها وسط تأثر وصدمة، فيما سمع صوت أحد زملائها وهو ينادي شيرين: “اصحي.. اصحي” غير مصدق لخبر استشهادها.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية استشهاد الصحفية شيرين ، مراسلة قناة الجزيرة القطرية ، برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي، شمالي الضفة الغربية.

لذلك وكما اعتبرت حركة المقاومة الإسلامية “حماس” أن “جريمة اغتيال مراسلة الجزيرة شيرين أبو عاقلة متعمدة ويجب أن يحاسب عليها الاحتلال” .

هكذا وقد انتقد سياسيون وشخصيات اغتيال أبو عاقلة. وننددوا بمحاولة سلطات الاحتلال منع كشف الحقائق.

مقالات ذات صلة:

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!